الرئيسية / احدث الاخبار / البروفسور الذي توقع فوز ترامب عام ٢٠١٦، يشرح لماذا يعتقد أنَّ ترامب سيفوز مرّة أخرى.

البروفسور الذي توقع فوز ترامب عام ٢٠١٦، يشرح لماذا يعتقد أنَّ ترامب سيفوز مرّة أخرى.

مصدر المقال: FOX NEWS ترجمة: حسين عواد

بروفسور العلوم السياسية الذي توقع فوز ترامب في إنتخابات عام ٢٠١٦، يتوقع إنتصاراً جديداً لترامب في الإنتخابات القادمة.

ففي مقابلةٍ مع البرنامج الحواري “The Ingraham Angle” على قناة فوكس نيوز الإخبارية،  صرح هلمت نوربوث، بروفسور العلوم السياسية في جامعة  Stony brook، أنه يعتقد أن المفتاح الرئيسي لفوز ترامب مرّة أخرى يكمن في الإنتخابات التمهيدية.

شارحاً ذلك عبر قوله: “حسناً، المفتاح الرئيسي لإنتخابات نوفمبر القادم يكمن في مرحلة الإنتخابات التمهيدية، وإلى حد الآن، لقد أعطتني هذه المرحلة الكثير من المعلومات، وبناء على ذلك، لقد فاز ترامب بها بسهولة كبيرة داخل حزبه” وأضاف “بينما واجه بايدن – المرشح المحتمل للحزب الديمقراطي – قدرا كبيرا من الصعوبة في هذه المرحلة، ولكن بشكل عام، فإن الأداء الأقوى في الإنتخابات التمهيدية هو الذي يمنح دونالد ترامب الأفضلية في نوفبر. “

نموذج التوقع الإنتخابي الذي وضعه البروفيسور، يظهر أن نسبة فوز دونالد ترامب تبلغ ٩١٪ وأيضا يظهر أنه سيحصل على ٣٦٢ صوتا إنتخابيا (من أصل ٥٣٨)، النموذج مبني على نظرية إحصائية وتارخية محددة من قبل البروفيسور نوربوث.

ومع ذلك، وفقا لصحيفة Newsday , هناك بعض العوامل التي لا يأخذها البروفيسور في الإعتبار مثل وضع العالم – جائحة كورونا، وأزمة إقتصادية غير مسبوقة وحالة الإضطراب في البلد بسبب الظلم العنصري الشامل-وأيضا أية ولايات على ترامب الفوز بها ليحصل على ال ٣٦٢ صوتا إنتخابيا، فسيحتاج الرئيس ترمب إلى الفوز بجميع الولايات التي فاز بها عام ٢٠١٦ بالإضافة إلى الولايات التالية “نيو مكسيكو، ونيفادا، وكولورادو، وميرمونت، وفرجينيا، ومينيسوتا، وماين، ونيو هامبشير.”

وقد أقرّ البروفيسور نوربوث للبرنامج الحواري أنه من الممكن أن يكون لجائحة كورونا تأثيرا لم يأخذه نموذج التوقع الإنتخابي ضمن الحسبان، ولكنه أشار إلى أنه لا يرى “تأثيراً سلبيا” على شعبية ترامب.

وأشار أيضا” في الواقع، في المراحل الأولى شهدت شعبية ترامب القليل من الإرتفاع وما لم تنهار شعبيته فإنني لا أعتقد أنه سيكون للواقع الحالي تأثيرا كبيرا على توقعاتي.”

وينصح مضيفا “لقد كان لديه نقاط قوة أمنّت له ذلك الفوز الكبير في الإنتخابات التمهيدية وأعتقد أنه يجب عليه إستغلال ذلك، وأي شيء يحيل دون ذلك هذا، لن يكون مفيدا له. “

وبالرغم من أنّ تصنيفه قد إنخفض بثلاث نقاط خلال الإسبوع الماضي إلاّ أنّ بايدن لا يزال متصدرا على ترامب في مباراة تصنيف ثنائية بينهما وفق مسح أجرته روتيرز وإبسوس.

وبحسب ما ورد، تفوَّق بايدن على ترامب ب ٦ نقاط بين الناخبين المسجلين بحيث نال ٤٥٪ من الدعم بالمقابل هناك ٣٩٪ يفضلون ترامب. كما تقدّم بايدن بأربع نقاط بين الناخبين المستقلين.

وبحسب تصويت أجراه موقع realclearpolitics،  فإن بايدن يسبق ترامب بمتوسط ٥.٣ ٪ في أنحاء الولايات. ووفق إستطلاع أجرته شبكة فوكس نيوز الأسبوع الماضي تبين أن ٤٨٪ من الذين شاركوا يفضلون بايدن مقارنة ب ٤٠٪ يؤيدون ترامب.

https://www.foxnews.com/media/professor-predicted-trump-win-prediction-biden-2020

عن Sara Raad

مديرة التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

في لبنان .. آلاف من الطلبات للهجرة.. فقر مدقع .. وتسّول دولي

جويل غسطين إنه إنه بلد الحرف، بلد عشتروت وإليسار وفخر الدين، بلد السياحة المزدهرة، الطاقات ...